سبتمبر 18, 2019

المالية: تأجيل فصل الكهرباء عن عقارات مشروع درب السنة

المالية: تأجيل فصل الكهرباء عن عقارات مشروع درب السنة

كشفت مصادر بوزارة المالية عن أنه تم تأجيل فصل التيار الكهربائي عن عقارات مشروع درب السنة، والذي كان مقررًا له أن يكون أمس؛ لإعطاء فرصة لأصحاب العقارات الواقعة في نطاق المشروع لإخلاء عقاراتهم، وإيجاد البديل المناسب.وأفادت المصادر أن مطلع شهر صفر المقبل سوف يشهد تحديد الموعد الجديد لفصل التيار الكهربائي عن العقارات الواقعة في نطاق المشروع، مبينة أن اللجنة الإشرافية على أعمال نزع الملكيات وترحيل الخدمات بمشروع خادم الحرمين الشريفين للتوسعة الكبرى للمسجد النبوي الشريف وتطوير المناطق المحيطة به والعناصر المرتبطة به أجلت تنفيذ مشروع درب السنة، والذي كان من المقرر انطلاق أول أعماله صباح أمس الخميس (١٤٣٧/١/١٥).

استجابة للمطالب

وأرجعت سبب التأجيل إلى استجابة اللجنة لرغبة عدد كبير من العقارات الواقعة في نطاق مشروع درب السنة، وذلك بعد مطالبهم بتأجيل فصل التيار وإخلاء العقارات حتى إيجاد البديل المناسب.

تأجيل المرحلة الأولى

وذكرت المصادر أن اللجنة عقدت سلسلة من الاجتماعات لبحث تأجيل انطلاق المرحلة الأولى من مشروع درب السنة، حيث أقرت تأجيل أولى مراحل المشروع الى إشعار آخر، وذلك لإعطاء مهلة كافية للملاك لإخلاء عقاراتهم وإيجاد البدائل السكنية المناسبة.وكانت اللجنة قد أعلنت في وقت سابق عن أن فصل التيار الكهربائي سيكون بتاريخ ١٤٣٧/١/١٥ للعقارات الواقعة ضمن مشروع طريق درب السنة، وكذلك جزء من العقارات الواقعة ضمن الجهة الغربية والجهة الشمالية الغربية من المنطقة المركزية، قبل أن تعود مرة أخرى لتأجيل انطلاقة المشروع حتى وقت آخر.

التوسعة الكبرى

يذكر أن مشروع «درب السنة» أحد المشروعات الواقعة في نطاق مشروع التوسعه الكبرى للمسجد النبوي الشريف وتطوير المناطق المحيطة به، حيث باشرت اللجنة الإشرافية على أعمال نزع الملكيات وترحيل الخدمات في المشروع خلال الفترة الماضية في استقبال ملاك العقارات، التي سوف يتم نزع ملكيتها لصالح المشروع، وذلك بعد اعتماد وزارة المالية للتصميم النهائي للمشروع والذي تطلب إعادة رسم ملامح المشروع.

استبعاد

‎كما سبق للجنة وأن استبعدت نحو ٢٢٦ عقارًا، وذلك لتصبح خارج نطاق مشروع «درب السنة» والذي يمتد بين المسجد النبوي الشريف ومسجد قباء التاريخي، وبحسب المعلومات، التي حصلت عليها «المدينة» فإن اللجنة الإشرافية قررت في وقت سابق نزع 1043 عقارًا، إلا أن التصميمات النهائية لمشروع درب السنة تطلبت إحداث بعض التغييرات، والتي نتج عنها استبعاد 226 عقارًا، والإبقاء على 817 عقارًا فقط، وهي التي سوف يتم نزع ملكياتها لصالح المشروع.

‎درب السنة

‎يهدف مشروع درب السنة إلى إحياء سنة الرسول – صلى الله عليه وسلم- في المشي بين المسجد النبوي الشريف ومسجد قباء التاريخي، وذلك من خلال تنفيذ مشروع درب السنة، والذي سوف يساهم في رسم ملامح ثقافية وحضارية واقتصادية من خلال إنشاء مشروع درب السنة، كما أن المشروع تمت دراسته في وقت سابق من عدد من الجهات الحكومية المختصة قبل أن يتم إسناد دراسته لهيئة تطوير المدينة، والتي أحالته بعد ذلك لوزارة المالية بعد أن دخل ضمن نطاق مشروع خادم الحرمين الشريفين للتوسعة الكبرى وتطوير المناطق المحيطة به.

‎5 أحياء

‎تنفيذ مشروع درب السنة سوف يتطلب إزالة نحو 817 عقارًا موزعة على 5 أحياء في المدينة المنورة هي (حي الدويمة وحي الجمعة وحي البحر وحي قربان وحي العوالي)، وتتصدر عقارات حي البحر العقارات الأخرى في الأحياء الأربعة الأخرى، حيث إن مشروع درب السنة سوف يطال عددًا كبيرًا من العقارات في حي البحر,وفقالـ”المدينة”.

مقالات ذات صله