سبتمبر 20, 2019

4 ساعات تنقل العشوائيات للإسكان

4 ساعات تنقل العشوائيات للإسكان

تعتزم وزارتا الإسكان والشؤون البلدية إزالة الأحياء العشوائية القائمة في العاصمة الرياض وإعادة تطويرها.

وعلمت أن اجتماعا دام أكثر من 240 دقيقة بين وزيري الإسكان والشؤون البلدية مساء الأربعاء الماضي بالعاصمة الرياض، ناقشا خلاله إمكانية إعادة تطوير الأحياء العشوائية في المدينة وتسليمها لوزارة الإسكان للاستفادة منها في تنفيذ مشاريعها.

وأوضح مصدر أن وزير الشؤون البلدية والقروية المهندس عبداللطيف آل الشيخ حدد الأحياء العشوائية التي تجب إزالتها في العاصمة الرياض وتسليمها لوزارة الإسكان لإعادة تطويرها وتنفيذ مشاريعها الإسكانية.

وأشار المصدر إلى أن الأحياء العشوائية في العاصمة الرياض التي ناقشها الوزيران تتمثل في أحياء السبالة، والمرسلات، والعود، ومنفوحة، مبينا أن هذه الأحياء تشكل خطرا أمنيا، بالإضافة إلى أنها تشهد إهمالا بعد أن كانت من أكثر الأحياء تميزا على صعيد اكتمال الخدمات والتنظيم من بين بقية أحياء العاصمة، ويجب إعادة تطويرها.

وبين المصدر أن الوزيرين قررا إنشاء لجان تفصل بين اختصاصات كل وزارة على حدة، ولجنة لدراسة إمكانية إزالة الأحياء العشوائية والمباني المتهالكة والطينية في العاصمة الرياض.

وأضاف المصدر أن هناك عددا من التحديات التي تواجه تطوير الأحياء العشوائية، أهمها نزع الملكيات، وهدم المباني السابقة، بالإضافة إلى حاجة إقناع السكان بالهدف من تطوير المنطقة العشوائية، وعمل دراسات تتواكب مع التطلعات المستقبلية للعاصمة.

مساحة الأراضي

في السياق ذاته، تشير دراسة للهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض صدرت مؤخرا، إلى أن العاصمة الرياض تعتبر أقل المناطق العشوائية في البلاد العربية من مساحة الأراضي العمرانية، وتوصلت الدراسة إلى أن ظاهرة المناطق العشوائية في الرياض تعتبر ضئيلة جدا، حيث تصل نسبة هذه المناطق إلى أقل من 1% من مساحة المدينة العمرانية، وذلك بفضل تشدد الجهات الحكومية في العاصمة فيما يتعلق بإجراءات المراقبة، بهدف إيقاف نمو المناطق العشوائية القائمة أو نشوء مواقع جديدة، وتشكيل فرق دائمة من أمانة منطقة الرياض وشرطة المنطقة ودعم تجهيزها بالمتطلبات اللازمة للقيام بمهامها,وفقالـ”الوطن”.

مقالات ذات صله