سبتمبر 19, 2019

الشرع ينظر في 500 حديقة مسروقة في جدة

الشرع ينظر في 500 حديقة مسروقة في جدة

علمت مصادر مطلعة أن المحكمة الإدارية في جدة ستشهد قريبا أولى جلسات دعوى قضائية أقامها بعض المحامين المتطوعين لاسترجاع مساحات أراض خصصت سابقا كحدائق عامة، وتم الاستيلاء عليها من قبل لصوص الأراضي وسماسرة العقار.

وأكدت المصادر أن عدد أراضي الحدائق المسلوبة في جدة يبلغ 500 حديقة، مشيرة إلى أن لصوص وسماسرة الأراضي تمكنوا من إدخال تلك المساحات في مخططات سكنية خاصة وبيعها. وسيقدم المحامون وثائق رسمية أمام القضاء، إلى جانب صور المواقع لإرفاقها ضمن المستندات والوثائق المقدمة.

إلى ذلك، قال رئيس لجنة التثمين العقاري في جدة عبدالله الأحمري “إذا كانت الأراضى التي استحوذ عليها السماسرة في مخططات خاصة، وكانت الأمانة قد أخطأت في نسبة الاستقطاع من العقار أو المخطط المملوك حيث إن النسبة المقررة 33 % من المساحة، بحيث تكون هذه المساحة للحدائق والشوارع داخل المخطط، وتخدم صاحبها بالدرجة الأولى، فهذا لا غبار عليه، ويجب أن تبقى الأرض على ما خصصت له”.

وأضاف: أما بالنسبة للمساحات التي تخصص للمرافق العامة داخل المخططات العامة، ولا تكون ملكا خاصا كمساحة الأراضي التي يتم تخصيصها لمراكز الشرطة، والمدارس، والمستشفيات، فهذه في حال تم الاستغناء عنها من قبل الجهة الحكومية التابعة لها كوزارات التعليم أو الصحة أو الأوقاف، فيتم التنازل عنها من قبل الجهة، وذلك عن طريق إرسال خطاب تنازل لوزارة الشؤون البلدية والقروية والأمانة. أما الحدائق فهي من المساحات التي تعد من الخطوط الحمراء، ولا يمكن التعدي عليها لكونها من أملاك الدولة لصالح المخططات العامة,وفقالـ”الوطن”.

مقالات ذات صله