نوفمبر 19, 2019

الشقيقان الناجيان من القصاص بعد 22 سنة في السجن يشكران أولياء الـدم

الشقيقان الناجيان من القصاص بعد 22 سنة في السجن يشكران أولياء الـدم

وجه الشقيقان اللذان عفا عنهما أولياء الـدم مؤخراً قبل أسبوع من تنفيذ حكم القصاص بحقهما، جزيل الشكر لأولياء الدم ولكل من ساهم بأي شكل كان في عتق رقبتهما.

وظهر الشقيقان محمد وسعيد علي الغبيشي الزهراني في مقطع فيديو نشره الإعلامي سامي شريم، وجّها خلاله الشكر لولاة الأمر، وأمير الباحة الذي بذل كل الجهد في قضيتهما.

وقال محمد الزهراني: “الشكر لإخواننا وأهلنا (أولياء الدم) على ما تفضلوا به علينا من عفو وسماحة وعتق رقابنا، نسأل الله أن يتجاوز عنا وعنهم في الدنيا والآخرة”.

وأضاف أنهما بُلِّغا وقت صلاة الظهر أن ذوي الدم تنازلوا وأنهم في طريقهم للمحكمة لتوثيق التنازل.

وأوضح أنهما دخلا السجن في أواخر شهر رمضان من العام 1418 هجرية، ومكثا فيه 22 سنة وخمسة أشهر وعشرة أيام.

يُذكر أن أم وأبناء القتيل معيض الزهراني تنازلوا عن حقهم في القصاص –لوجه الله- من الشقيقين المحكوم عليهما بالقصاص، بعد مساعٍ قادها أمير الباحة الأمير حسام بن سعود بن عبد العزيز.

مقالات ذات صله