يونيو 14, 2021

من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

اللواء ناصر الدويسي يبكي عند تذكره للقائه الأخير بأمه وعدم رؤية عمه قبل وفاته في مهمة عمل

اللواء ناصر الدويسي يبكي عند تذكره للقائه الأخير بأمه وعدم رؤية عمه قبل وفاته في مهمة عمل

روى مدير شرطة منطقة جازان سابقا اللواء متقاعد ناصر الدويسي، قصة اعتراض والدته أولا على التحاقه بالسلك العسكري، خوفا عليه من التدريبات الشاقة، متذكرا اللحظات الأخيرة التي دعت له فيها بالتوفيق قبل وفاتها.

وأوضح خلال حديثه لبرنامج “اللقاء من الصفر” على قناة MBC، أن والدته اعترضت على التحاقه بالعسكرية إشفاقا عليه من التدريبات الصعبة، وأنه نزولاً على رغبتها التحق بجامعة الملك سعود والتي درس فيها لمدة 6 أشهر باءت بالفشل، فعاد ووسّط عمه لدى الأم التي وافقت على التحاقه بالعسكرية.

وأضاف أنه في أول إجازة له، توجه لأمه التي كانت تعالج بالرياض، مقيمة لدى أخته، وأنه اشترى بالمكافأة المالية التي حصل عليها من الكلية هدايا وأعطاها لأمه وكان فخورا بذلك، فأخبرته أنها ستعطيها للأقارب ولم تأخذ شيئا لنفسها.

وبدا التأثر الشديد على اللواء الدويسي، وغالبته دموعه وهو يقول إنه عند مغادرته في اليوم التالي متوجها للكلية نظرت إليه والدته من النافذة، وقالت له: “في أمان الله يا ولدي، يمكن ما أشوفك، رح الله يوفقك”، مشيرا إلى أنها توفيت في نفس الليلة.

وأشار إلى موقف آخر أثر فيه كثيرا عندما أُبلغ هاتفيا بأن عمه اشتد عليه المرض، ويريدون منه الحضور بسرعة، بينما كان مكلفا بمهمة للقبض على متهم مطلوب، ولكنه غلّب مصلحة العمل، وتوجه للمهمة، وجعل المتهم يستسلم، ثم أسرع لبيت عمه، فوجد أن عمه توفي إلى رحمة الله.

 

مقالات ذات صله